السلفيات الجزائريات
مرحبا بك زائرنا الكريم واسعد الله اوقاتك يكل خير نتمنى لك اقامة طيبة في منتدانا وادا اردت التسجيل ماعليك الا الضغط على التسجيل



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» سؤااااااال
الخميس مارس 29 2018, 18:29 من طرف أم أنس

» اعادة فتح حواء الجزائر قريبا
الأربعاء فبراير 07 2018, 11:00 من طرف ام عبد الرحمن

» حلوى اللوز المغربية لمن لم يجربها بعد فهذه هي الفرصة!!
الإثنين فبراير 05 2018, 17:08 من طرف ام عبد الرحمن

» كيكة البرتقال
الأحد فبراير 04 2018, 22:32 من طرف غفرانك يالله

» هاني جيت عندكم
الخميس فبراير 01 2018, 20:33 من طرف إيمي

» وين راكم لبنات
الخميس فبراير 01 2018, 16:54 من طرف بسمللة

» فرحت بشوفة اسماء كم
الخميس فبراير 01 2018, 14:39 من طرف ام زينة

» تغذية الطقل الرضيع في عامه الأول
الأربعاء يناير 31 2018, 23:49 من طرف إيمي

» اسئلة للصغار ولا يستغني عنها الكبار
الأربعاء يناير 31 2018, 23:47 من طرف إيمي

أكتوبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



المواضيع الأكثر شعبية
معا لننشر كل الاحاديث الموضوعة والضعيفة والباطلة..والقصص والآثار المزعومة والمنسوبة كذبا لرسول الله ودين الله المنتشرة على الشبكة العنكبوتية..ليحذرها الناس
ما هو النوم القهري
شرح الثلاثة اصول للعلامة السلفي أمان الجامي رحمه الله( اول ما يجب معرفته للمسلم والمسلمة)
تفربغ خطبة "لا تحزن" لفضيلة الشيخ محمد سعيد رسلان
فؤائد مستنبطة من قصة يوسف عليها السلام(رؤيا الملك)
صحيح الأدب المفرد للإمام البخاري
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السلفية حقيقتها وسماتها....محاضرة مفرغة للشيخ الفوزان حفظه الله
الدعوة الى وحدة الأديان..( احذروا يا مسلمين هناك من يدعو اليها من بني جلدتنا)
عشائي البارحة...:" دوارة الغنم بالطريقة المغربية....روووووعة:
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ام عبد الرحمن
 
ام آسية
 
ام ياسر السلفية
 
ذكريات لا تنسى
 
ام عبد الوهاب
 
التائبة لله
 
ام هند 83
 
إيمي
 
سلفى
 
ميشو
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

شاطر | 
 

 تفسير سورة الفاتحة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام عبد الرحمن
مديرة الموقع
مديرة الموقع
avatar

الدولة : الجزائر
الجنس : انثى

عدد المساهمات : 794
نقاط : 3364
تستحق : 7
تاريخ التسجيل : 30/10/2013
الموقع : في ارض الله الواسعة

مُساهمةموضوع: تفسير سورة الفاتحة   الأحد نوفمبر 17 2013, 18:37

باسم الله الرحمن الرحيم



{ الْحَمْدُ لِلَّهِ } : الحمد هو الثناء على الله بصفات الكمال ، وبأفعاله الدائرة بين الفضل والعدل ، المشتملة على الحكمة التامة ; ولا بد في تمام حمد الحامد من اقتران محبة الحامد لربه وخضوعه له ، فالثناء المجرد من محبة وخضوع ليس حمدا كاملا .
{ رَبِّ الْعَالَمِينَ } : الرب هو المربي جميع العالمين بكل أنواع التربية ، فهو الذي خلقهم ورزقهم وأنعم عليهم بالنعم الظاهرة والباطنة ، وهذه التربية العامة لجميع الخلق ، برهم وفاجرهم ، بل المكلفون منهم وغيرهم .
وأما التربية الخاصة لأنبيائه وأوليائه ، فإنه مع ذلك يربي إيمانهم فيكمله لهم ، ويدفع عنهم الصوارف والعوائق التي تحول بينهم وبين صلاحهم وسعادتهم الأبدية ، وتيسيرهم لليسرى وحفظهم من جميع المكاره ، وكما دل ذلك على انفراد الرب بالخلق والتدبير والهداية وكمال الغنى ، فإنه يدل على تمام فقر العالمين إليه بكل وجه واعتبار ، فيسأله من في السماوات والأرض - بلسان المقال والحال - جميع حاجاتهم ، ويفزعون إليه في مهماتهم .

{ مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ } : المالك هو من اتصف بالصفات العظيمة الكاملة التي يتحقق بها الملك ، التي من آثارها أنه يأمر وينهى ، ويثيب ويعاقب ، ويتصرف في العالم العلوي والسفلي التصرف التام المطلق بالأحكام القدرية والأحكام الشرعية ، وأحكام الجزاء ، فلهذا أضاف ملكه ليوم الدين مع أنه المالك المطلق في الدنيا والآخرة ; فإنه يوم القيامة الذي يدين الله فيه العباد بأعمالهم خيرها وشرها ، ويرتب عليها جزاءها ، وتشاهد الخليقة - من آثار ملكه وعظمته وسعته ، وخضوع الخلائق كلها لعظمته وكبريائه ، واستواء الخلق في ذلك اليوم على اختلاف طبقاتهم في نفوذ أحكامه عليهم - ما يعرفون به كمال ملكه ، وعظمة سلطانه .

{ إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ } أي : نخصك يا ربنا وحدك بالعبادة والاستعانة ، فلا نعبد غيرك ، ولا نستعين بسواك ; فالعبادة اسم جامع لكل ما يحبه الله ويرضاه من الأعمال والأقوال ، الظاهرة والباطنة ، فهي القيام بعقائد الإيمان وأخلاقه وأعماله محبة لله وخضوعا له ، والاستعانة هي الاعتماد على الله في جلب المنافع ودفع المضار مع الثقة به في حصول ذلك ، وهذا التزام من العبد بعبودية ربه ، وطلب من ربه أن

يعينه على القيام بذلك ، وبذلك يتوسل إلى السعادة الأبدية والنجاة من جميع الشرور ، فلا سبيل لذلك إلا بالقيام بعبادة الله والاستعانة به ، وعلم بذلك شدة افتقار العبد لعبادة الله والاستعانة به .

{ اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ } : أي : دلنا وأرشدنا ، ووفقنا للعلم بالحق والعمل به ، الذي هو الصراط المستقيم ، المعتدل الموصل إلى الله وإلى جنته وكرامته ، وهذا يشمل الهداية إلى الصراط ، وهي التوفيق للزوم دين الإسلام ، وترك ما سواه من الأديان الباطلة ، ويشمل الهداية في الصراط وقت سلوكه علما وعملا ; فهذا الدعاء من أجمع الأدعية وأنفعها للعبد ، ولهذا أوجبه الله ويسره ، وهذا الصراط هو طريق و { صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ } : بالنعمة التامة المتصلة بالسعادة الأبدية ، وهم الأنبياء والصديقون والشهداء والصالحون ، { غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ } : وهم الذين عرفوا الحق وتركوه كاليهود ونحوهم ، { وَلَا الضَّالِّينَ } : الذين ضلوا عن الحق كالنصارى ونحوهم .

فهذه السورة على إيجازها قد جمعت علوما جمة ، تضمنت أنواع التوحيد الثلاثة : توحيد الربوبية يؤخذ من قوله : { رَبِّ الْعَالَمِينَ } ، وتوحيد الألوهية من قوله : { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ } ، فهو المألوه بعبادته والاستعانة به ، وتوحيد الأسماء والصفات بأن يثبت لله صفات الكمال كلها التي أثبتها لنفسه ، وأثبتها له رسوله صلى الله عليه وسلم .
وقد دل على ذلك إثبات الحمد لله ; فإن الأسماء الحسنى والصفات العليا وأحكامها كلها محامد ومدائح لله تعالى ، وتضمنت إثبات الرسالة في قوله : { اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ } ، لأنه الطريق الذي عليه النبي صلى الله عليه وسلم ، وذلك فرع عن الإيمان بنبوته ورسالته ، وتضمنت إثبات الجزاء ، وأنه بالعدل ، وذلك مأخوذ من قوله : { مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ } .
وتضمنت إثبات مذهب أهل السنة والجماعة في القدر ، وأن جميع الأشياء بقضاء الله وقدره ، وأن العبد فاعل حقيقة ، ليس مجبورا على أفعاله ، وهذا يفهم من قوله : { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ } ، فلولا أن مشيئة العبد مضطر فيها إلى إعانة ربه وتوفيقه لم يسأل الاستعانة .

وتضمنت أصل الخير ومادته ، وهو الإخلاص الكامل لله في قول العبد : إياك نعبد وإياك نستعين .
ولما كانت هذه السورة بهذه العظمة والجلالة أوجبها الشارع على المكلفين في كل ركعة من صلاتهم فرضا ونفلا ; وفيها تعليم الله لعباده كيف يحمدونه ويثنون عليه ، ويمجدونه بمحامده ، ثم يسألون ربهم جميع مطالبهم .
ففيها دليل على افتقارهم إلى ربهم في الأمرين : مفتقرين إليه في أن يملأ قلوبهم من محبته ومعرفته ، ومفتقرين إليه في أن يقوم بمصالحهم يوفقهم لخدمته ، والحمد لله رب العالمين .
من كتاب : تيسير اللطيف المنان في خلاصة تفسير القرآن
المؤلف : عبد الرحمن بن ناصر السعدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://salafeyat.forumalgerie.net
ام آسية
مراقبة عامة
مراقبة عامة


الدولة : الجزائر
الجنس : انثى

عدد المساهمات : 394
نقاط : 2645
تستحق : 11
تاريخ التسجيل : 09/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: تفسير سورة الفاتحة   الأربعاء نوفمبر 20 2013, 00:44

جزاك الله خيرا

_________________
<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ام ياسر السلفية
مشرفة المنتدى الاسلامي
مشرفة المنتدى الاسلامي
avatar

الدولة : الجزائر
الجنس : انثى

عدد المساهمات : 203
نقاط : 2262
تستحق : 13
تاريخ التسجيل : 21/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: تفسير سورة الفاتحة   السبت ديسمبر 07 2013, 15:42

بارك الله فيك اختي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تفسير سورة الفاتحة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
السلفيات الجزائريات :: الفئة الأولى :: المنتدى الاسلامي :: منتدى القران الكريم وعلومه-
انتقل الى: